أخبار عاجلة

إن إتش أو إيه: أول شبكة شحن سريع للسيارات الكهربائية قائمة على مصادر الطاقة المتجددة وتخزين الطاقة ومتصلة بالكامل مع شبكات توزيع الكهرباء

السبت 24 يوليو 2021
مال واقتصاد

شبكة متاحة للجميع، مع وصول متميز لعملاء شركة ''ستيلانتيس''، تستهدف تحقيق أكبر شبكة للشحن السريع في جنوب أوروبا

أخبار تنظيمية:

تماشياً مع النقاط الأسياسية لبرنامج المخطط الرئيسي 10x (Masterplan10x) والطموحات الاستراتيجية التي نشرت من قبل شركة 'إن إتش أو إيه' (NHOA) (المدرجة في بورصة باريس تحت الرمز Paris:NHOA) في تاريخ صدور هذا البيان الصحفي، وبموافقة مجلس إدارة شركة 'فري 2 موف إي سوليوشنز' (Free2Move eSolutions)، أعلن كارل ألبرتو جولييلمينوتي، الرئيس التنفيذي لشركة 'إن إتش أو إيه' (NHOA) ورئيس مجلس الإدارة التنفيذي لشركة 'فري 2 موف إي سوليوشنز' (Free2Move eSolutions)، عن مشروع الشركة الهادف إلى تطوير أول شبكة للشحن السريع للسيارات الكهربائية المتصلة بالكامل مع شبكات توزيع الكهرباء، القائمة على مصادر الطاقة المتجددة وتخزين الطاقة (مشروع 'أتلانتي'). ويأتي إطلاق مشروع 'أتلانتي' في الوقت المناسب، بعد اعتماد المفوضية الأوروبية في 14 يوليو 2021، حزمة إجراءات تشريعية ضخمة أطلق عليها اسم 'فيت فور 55' ('Fit for 55')، وهي خطة ترمي إلى انتاج سيارات خالية من انبعاثات الكربون بنسبة 100 في المائة بحلول عام 2030، وإنشاء نقاط للشحن والتزويد بالوقود موزّعة على مسافات منتظمة على الطرق السريعة الرئيسية: عند كل 60 كيلومتراً للشحن الكهربائي وعند كل 150 كيلومتراً للتزود بوقود الهيدروجين.

سيبدأ تطوير مشروع 'أتلانتي' في جنوب أوروبا. وبحسب ما أعلن خلال خلال فعاليات 'يوم السيارات الكهربائية لعام 2021' (EV Day) الذي احتفلت به شركة 'ستيلانتيس' في 8 يوليو 2021، سيكون المشروع بمثابة شبكة مفتوحة ومتاحة للجميع، وسيلبي متطلبات المجموعة المتنوعة من عملاء 'ستيلانتيس'، ليصبح شبكة الشحن السريع المفضلة لدى 'ستيلانتيس' وعملائها ('شبكة أتلانتي').

ستشارك شركة 'إن إتش أو إيه' (NHOA) فيج جهود التطوير والاستثمار في شبكة 'أتلانتي' بصفة مالك ومشغّل، باستخدام مواردها الخاصة وأشكال التمويل الأخرى، بما في ذلك دعم شركة 'تي سي سي' (Technical Communications Corp.) بصفتها مستثمراً مؤسساً رئيسياً، في حين ستضطلع شركة 'فري 2 موف إي سوليوشنز' (Free2Move eSolutions) بدور مزود للتكنولوجيا الجاهزة.

وقال كارل ألبرتو جولييلمينوتي، الرئيس التنفيذي لشركة 'إن إتش أو إيه' (NHOA) ورئيس مجلس الإدارة التنفيذي لشركة 'فري 2 موف إي سوليوشنز' (Free2Move eSolutions) في معرض تعليقه: 'يعدّ مشروع ’أتلانتي‘ حجر الأساس لبرنامج طموحاتنا الاستراتيجية وشهادة على نموذج الأعمال التحويلي الجديد المقدّم من شركة ’إن إتش أو إيه‘ (NHOA): بتحوّلها من جهة مزوّدة للتكنولوجيا إلى مطور للبنية التحتية ومالك ومشغّل يستفيد من حافظة منتجات كاملة وتكنولوجيا متكاملة رأسياً في كلّ من مجالات التخزين والتنقّلية الالكترونية.'

من جانبه، قال روبرتو دي ستيفانو، الرئيس التنفيذي لشركة 'فري 2 موف إي سوليوشنز' (Free2Move eSolutions): 'يساهم مشروع ’أتلانتي‘ في تمهيد الطريق نحو حقبة جديدة، سيصبح فيها التحوّل في استخدام الطاقة والتنقّلية الخالية من الانبعاثات الكربونية الوضع الطبيعي الجديد في حياتنا، ما يسمح ببناء كوكب أفضل للأجيال المقبلة.'

وقد تمّ تحديد الإمكانات السوقية ونطاق وطموحات مشروع 'أتلانتي' من قبل كلّ من شركة 'إن إتش أو إيه' (NHOA) و'فري 2 موف إي سوليوشنز' (Free2Move eSolutions)، استناداً إلى تحليلات السوق التي أعدتها شركة 'ماكنزي آند كو'.

توقعات السوق وخارطة الطريق المؤلفة من خطوتين نحو عام 2030

لا تزال سوق الشحن السريع العام في جنوب أوروبا، وبالتحديد في إيطاليا وفرنسا وإسبانيا والبرتغال ('البلدان الأساسية') في مراحلها الأولية، إلا أنه من المتوقع أن تحقق نمواً سريعاً نحو عام 2030. علاوة على ذلك، لا يزال نحو 90 في المائة من شبكة الشحن السريع أثناء التنقل الخاصة بمنطقة جنوب أوروبا لعام 2030 بحاجة إلى البناء والتطوير، وهذا يشكّل فرصة تجارية محتملة كبيرة.

وبحسب التحليل الذي نفّذته كلّ من شركة 'إن إتش أو إيه' (NHOA) و'فري 2 موف إي سوليوشنز' (Free2Move eSolutions) بدعم من شركة 'ماكنزي آند كو'؛ (1) من المتوقع أن تنمو نسبة اختراق السيارات الكهربائية القائمة على البطارية والسيارات الكهربائية الهجينة القابلة للشحن الخارجي للأسواق في البلدان الأساسية بمعدل 26 مرة إلى 13 مليون سيارة كهربائية قائمة على البطارية بحلول عام 2030، لتبلغ 3 ملايين سيارة بحلول عام 2025، (2) ومن المتوقع أن ينمو الطلب على الشحن السريع 'أثناء التنقل' بنسبة 46 مرة إلى 9 تيراواط ساعة بحلول عام 2030، وإلى 1.9 تيراواط ساعة بحلول عام 2025. بالتالي، سيتصدّر مشغلو أنظمة الشحن ومشغلو نقاط الشحن هذه السوق، وسيشكّل دور المالك والمشغل فرصة العمل الأكثر جاذبية على المدى الطويل في سوق الشحن السريع العام.

وبالنظر إلى الحجم الذي ستتمتع به هذه السوق المحتملة، يتمثّل طموح مشروع 'أتلانتي' في مواصلة التطور خلال السنوات العشر المقبلة، بما يتماشى مع ما أعلنته 'ستيلانتيس' في 'يوم السيارات الكهربائية لعام 2021' (EV Day) الذي أقيم في 8 يوليو 2021:

  • بحلول عام 2025: أن تصبح محطات الشحن موجودة في أكثر من 1500 موقع، مع تركيب أجهزة للشحن السريع (c. 5,000) مرتبطة بمحطات التخزين وشبكات توزيع الطاقة الكهربائية في البلدان الأساسية ('المرحلة 1”) ؛ و
  • بحلول عام 2030: أن تصبح محطات الشحن موجودة في 9 آلاف موقع، مع أكثر من 35 ألف جهاز للشحن السريع، مرتبطة بمحطات التخزين وشبكات توزيع الطاقة الكهربائية في البلدان الأساسية ('المرحلة 2').

النطاق والطموح

ستعتمد شبكة 'أتلانتي' مجموعة فريدة وصارمة من الخصائص التقنية:

  • تقنية الشحن السريع بقدرة نحو 200 كيلوواط، مصمّمة خصيصاً لاحتياجات العملاء للشحن 'أثناء التنقل' من 15-30 دقيقة كحد أقصى، مع محطة مركزية فريدة من نوعها تسمح بتوسيع نطاق وحدات الشحن بشكل تدريجي وفعال من حيث التكلفة مع مرور الوقت. كذلك، سيتمّ تجهيز محطات الشحن بأرصفة مسقوفة لتوفير تجربة شحن مريحة وموقف للسيارات.
  • محطات شحن مدمجة تماماً في الشبكات المصغّرة لتوزيع الطاقة الكهربائية المحلية الشهيرة، مع حلول التخزين ومصادر للطاقة المتجددة لتحسين تكاليف الشحن وخدمات الاتصال من المركبة إلى الشبكة، ستشمل، استناداً إلى تكوين المواقع: (1) بطاريات بقدرة تفوق 100 كيلوواط ساعة لتسهيل خدمات الاتصال من المركبة إلى الشبكة (2) بطاريات مستعملة لضمان التركيب الفعال من حيث التكلفة؛ (3) ومصدر إضافي للطاقة المتجددة من خلال الألواح الشمسية المدمجة في ظلّة الأرصفة المسقوفة؛
  • شبكة متصلة بالكامل، تعمل بمثابة مجموعة واحدة من الطاقة الموزعة والقدرة الصافية للموارد، يتمّ التحكّم بها وإدارتها بشكل مركزي لتوفير خدمات الشبكة لمشغلي أنظمة نقل الطاقة وتوزيعها الأوروبيين ('محطة الطاقة الافتراضية'). وبناء على ذلك، قد تصبح شبكة 'أتلانتي' أكبر محطة للطاقة الافتراضية تم بناؤها حتى اليوم، تعمل على تمكين الاتصال المتقدم من المركبة إلى الشبكة وتوفير خدمات الشحن المستقلة لتحسين عملية الشحن السريع، بما في ذلك: (1) خدمات الاتصال من المركبة إلى الشبكة الأساسية مع ميزة الشحن المستقلة خارج وقت الذروة أو تقليل وقت استهلاك الطاقة في أوقات الذروة لتقليل تكاليف انتاج الطاقة؛ (2) خدمات تبادل الطاقة من المركبة إلى الشبكة المتصلة مباشرة بشبكة توزيع الكهرباء، وموازنة الشبكة من خلال الشبكات المصغّرة على نطاق واسع؛ (3) الاستهلاك الذاتي للطاقة الشمسية الضوئية التي تدعم مصادر الكهرباء منخفضة التكلفة.

ستتمثّل الأهداف الرئيسية لمشروع 'أتلانتي' في بلوغ مستويات رائدة في السوق من خلال:

  • تحقيق حصة سوقية كبيرة بنسبة 15 في المائة تقريباً في سوق الشحن السريع العام 'أثناء التنقل'، من حيث الحجم وعدد العملاء، في جميع أنحاء البلدان الأساسية، من أجل تأمين مكانة مستدامة على المدى الطويل. إذ يساهم كلّ من أهمية السوق وحجمها بجذب العملاء وتعزيز استخدام الشبكة، في حين تسمح الشبكة الكبيرة ذات مجموعة ثابتة من المواقع والمنشآت بتقليل التكاليف التشغيلية والرأسمالية.
  • تجربة شحن ممتازة للعملاء من خلال عرض مصمّم خصيصاً من سرعات الشحن، وعرض تسعير متميز (على سبيل المثال مع برامج الولاء)، والبنية التحتية لمحطة الشحن؛
  • مواقع شحن استراتيجية في جميع أنحاء البلدان الأساسية، مع توفير محطة واحدة على الأقل عند كل 100 كم من الطرق السريعة ومواقع استراتيجية في مواقع لا تشمل الطرق السريعة، لتوفير التغطية المناسبة لاحتياجات العملاء اليومية أثناء التنقل.

استراتيجية 'أتلانتي' للوصول إلى السوق

سيتم تطوير شبكة أتلانتي في مواقع استراتيجية عبر البلدان الأساسية، من خلال إنشاء محطات الشحن باتباع ثلاثة معايير استراتيجية:

  • الشحن على الطرق السريعة: مباشرة بالقرب من أو بجوار مدخل/مخرج الطريق السريع كل 100-150 كم، مع سرعات شحن فائقة السرعة، مخصّصة للشحن لمسافات طويلة؛
  • الشحن خارج الطريق السريع: في المناطق الحضرية أو في المناطق المرورية الساخنة أو محطات الوقود بالتجزئة، خاصة لعمليات شحن السيارات لمسافات أقصر، مع سرعة شحن سريعة إلى فائقة السرعة، وفقاً لاحتياجات العملاء المحليين؛
  • الشحن الهجين: في مواقع مختارة أخرى أو مواقع متميزة في المناطق الحضرية المكتظة بالسكان، أي بين 'الشحن أثناء التنقل' و'الشحن حسب الوجهة'.

تمّ تصميم مشروع 'أتلانتي' على مرحلتين، وسيتم القيام بجميع الاستثمارات، المتوقع أن تمتد طوال فترة التنفيذ، بين 100 و 140 ألف يورو لكل جهاز شحن سريع متكاملة مع نظام تخزين وتوليد الطاقة الشمسية، من خلال سيارة مخصّصة أطلق عليها اسم 'أتلانتي كو'. ستكون 'أتلانتي كو' في البداية مملوكة بنسبة 100 في المائة من قبل شركة 'إن إتش أو إيه' (NHOA) بتمويل من مواردها الخاصة وغيرها من أشكال التمويل، بما في ذلك، دعم شركة 'تي سي سي' (Technical Communications Corp.) بصفتها مستثمراً مؤسساً رئيسياً.

المرحلة الأولى – من عام 2022 إلى عام 2025

تنطلق المرحلة الأولى من شبكة 'أتلانتي' من إيطاليا وفرنسا في عام 2022، وستتوسّع إلى إسبانيا والبرتغال اعتباراً من عام 2023، وستركز على ما يلي:

  • تأمين أكبر عدد ممكن من المواقع الاستراتيجية بأقل قدر ممكن من التهيئة من أجل التوسّع بتكلفة منخفضة وتحقيق المكانة السوقية المناسبة لعملية التوسّع وصولاً إلى عام 2030؛ و
  • تحسين إعداد التكنولوجيا المناسب لعملية التوسّع بسرعة من خلال بناء محطة مركزية، مجهّزة بأجهزة شحن بقدرة 200 كيلوواط، وخدمات الاتصال من المركبة إلى الشبكة.

المرحلة الثانية – من عام 2026 إلى عام 2030

ستركز المرحلة الثانية من شبكة 'أتلانتي' على اكتساب حصة سوقية بسرعة من خلال توسيع نطاق محطات الشحن وتأمين مواقع جديدة. وبشكل خاص:

  • سيوفر التصميم المعياري إمكانية توسيع النطاق بشكل فعال من حيث التكلفة، حيث سيتم توصيل المزيد من أجهزة الشحن ذات قدرة 200 كيلوواط بمحطة مركزية مع زيادة سرعات شحن السيارات الكهربائية المزوّدة ببطارية؛ و
  • سيسمح استخدام النطاق المتزايد لميزات الاتصال من المركبة إلى الشبكة بالانتقال إلى خدمات الشبكة الأكثر تقدماً (مثل موازنة الشبكة) لتحسين حالات استخدام الشحن،

من المتوقع أن يساهم تحقيق حصة سوقية تبلغ 15 في المائة في البلدان الأساسية؛ ومثل هذه المجموعة الحيوية من المستخدمين في دعم هدف معدل العائد الداخلي المتوسط المكون من رقمين.

الكفاءات الصناعية الرئيسية والشركاء لمشروع 'أتلانتي'

بهدف الوصول إلى أهداف السوق والأهداف المالية المذكورة أعلاه، سيكون على مشروع 'أتلانتي' الاستفادة مما يلي:

  • تقنيات محددة، ومجموعة من المهارات والقدرات الصناعية:
    • مجموعة كاملة من المنتجات والخدمات والتقنيات في مجال التنقلية الإلكترونية، بما في ذلك تكنولوجيا الاتصال من المركبة إلى الشبكة، وقدرات مزود خدمة التنقلية الكهربائية، التي سيتمّ توفيرها من قبل شركة 'فري 2 موف إي سوليوشنز' (Free2Move eSolutions) و
    • الشبكات المصغّرة وتخزين الطاقة وتكنولوجيا الربط الشبكي، بما في ذلك قدرات تكامل النظم الكهربائية والهندسة والمشتريات والبناء وتطوير المشاريع، التي ستوفرها شركة 'إن إتش أو إيه' (NHOA).

وفي هذا الصدد، وبصفتها المزود المفضل للتكنولوجيا، ستضطلع شركة 'فري 2 موف إي سوليوشنز' (Free2Move eSolutions) بدور المقاول العام المفضل بالنسبة إلى 'أتلانتي كو'، وستستفيد من كفاءات جميع الشركاء في المشروع، وخاصة، من قدرات شركة 'إن إتش أو إيه' (NHOA) في مجال التكامل، والهندسة والمشتريات والبناء وتطوير المشاريع.

  • تغطية واسعة للشبكة وإمكانية الوصول السريع إلى مواقع الشحن الاستراتيجي، والتي سيتم تحديدها بدعم من شركة 'ستيلانتيس'، والتي تشمل أيضا شبكة وكلائها وشركاء آخرين، خاصة في الأشهر الـ 18 الأولى على ضوء التعقيد والتوقيت الذي يتطلبه النظر في تخطيط المواقع والقدرة على التوصل إلى اتفاق بشأن شروط الاستخدام؛ و
  • قاعدة عملاء واسعة، حيث تتمتع 'ستيلانتيس' بالقدرة على تقديم برامج ولاء العملاء لصالح عملاء 'ستيلانتيس' وضمان مستوى عال من معدل الاستخدام في السوق لشبكة 'أتلانتي'.
  • الموارد المالية الكبيرة التي تعتزم شركة 'إن إتش أو إيه' (NHOA) الحصول عليها، بدءاً من التمويل بقيمة 50 مليون دولار الذي حصلت عليه بالفعل، و130 مليون يورو إضافية من الزيادة المحتملة لرأس المال، المبيّنة في برنامج 'المخطط الرئيس 10x (MasterPlan 10x) والطموحات الاستراتيجية التي نُشرت في تاريخ صدور هذا البيان.

تنفيذ مشروع 'أتلانتي'

كما هو مبيّن في برنامج 'المخطط الرئيسي 10X' (Masterplan10x) والطموحات الاستراتيجية التي نشرت من قبل شركة 'إن إتش أو إيه' (NHOA) بتاريخ صدور هذا البيان، سيكون مشروع 'أتلانتي' جزءاً من 'التحديثات التجارية والتشغيلية' التي تصدرها شركة 'إن إتش أو إيه' (NHOA) كل ثلاثة أشهر. ومن المتوقع أن تكون مؤشرات الأداء الفصلية لمشروع 'أتلانتي' هي: (1) معدل استخدام شبكة 'أتلانتي'، (2) عدد المواقع، وأجهزة الشحن السريع والشبكات المصغّرة على الإنترنت، (3) تحديث مجموعة المواقع، (4) معدل التحويل.

لمحة عن شركة 'إن إتش أو إيه' (NHOA)

تعمل شركة 'إن إتش أو إيه' (NHOA) على تطوير تقنيات تسمح بالانتقال العالمي نحو الطاقة النظيفة والتنقلية المستدامة، ورسم معالم مستقبل للجيل المقبل يعيش بوئام وتناغم مع كوكبنا.

تعدّ شركة 'إن إتش أو إيه' (NHOA) شركة مدرجة في بورصة 'يورونيكست' باريس الخاضعة للتنظيم (NHOA:PA)، وهي تشكّل جزءاً من مؤشرات 'كاك' للشركات متوسطة وصغيرة الحجم، و'كاك لجميع القطاعات. وتقع مكاتبها المسجّلة في باريس، في حين تقع مراكز البحث والتطوير والإنتاج في إيطاليا.

للمزيد من المعلومات، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني التالي: www.nhoa.energy

'فري 2 موف' (Free2Move) وشركة 'فري 2 موف إي سوليوشنز' (Free2Move eSolutions)

تعدّ 'فري 2 موف' (Free2Move) علامة تجارية عالمية في مجا التنقلية، تقدم منظومة كاملة وفريدة لعملائها من الأفراد والمحترفين حول العالم. تعتمد 'فري 2 موف' (Free2Move) على البيانات والتكنولوجيا، وتضع تجربة العملاء في صميم عملها، لتحويل معالم التنقلية وتسهيل عملية الانتقال إلى التنقلية الإلكترونية.

تعدّ 'فري 2 موف إي سوليوشنز' (Free2Move eSolutions) مشروعاً مشتركاً بين 'ستيلانتيس' و'إنجي إي بيه إس'، تهدف إلى أن تصبح رائدة في تصميم وتطوير وتصنيع وتوزيع المنتجات المخصّصة للتنقلية الكهربائية. وبروح الابتكار، وباعتبارها شركة رائدة، ستقوم الشركة بتوجيه عملية الانتقال إلى أشكال جديدة من التنقلية الكهربائية، للمساهمة في القضاء على انبعاثات ثاني أكسيد الكربون.

يُرجى زيارة مواقعنا الالكترونية التالية: www.free2move.com/، www.esolutions.free2move.com/

يمكنكم متابعتنا عبر 'لينكد إن'

يمكنكم متابعتنا عبر 'إنستغرام'

يمكنكم الاطلاع على النسخة الأصلية للبيان الصحفي على موقع 'بزنيس واير' (businesswire.com) على الرابط الإلكتروني التالي: https://www.businesswire.com/news/home/20210722006070/en/

إن نص اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أما الترجمة فقد قدمت للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنص اللغة الأصلية الذي يمثل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني.