أخبار عاجلة

مجموعة شركات إستي لودر تعيّن ميريديث وبستر في منصب نائبة الرئيس التنفيذي لقسم الاتصالات العالمية والشؤون العامة

الخميس 13 مايو 2021
مال واقتصاد

(بزنيس واير) - أعلنت اليوم مجموعة شركات 'إستي لودر' (المدرجة في بورصة نيويورك تحت الرمز: NYSE: EL) عن انضمام ميريديث وبستر إلى الشركة في المنصب المستحدث بصفة نائبة للرئيس التنفيذي لقسم الاتصالات العالمية والشؤون العامة، في قرار يسري مفعوله في 17 مايو 2021. ستعمل ميريديث تحت إدارة كلّ من ويليام بيه لودر، رئيس مجلس الإدارة التنفيذي لمجموعة شركات 'إستي لودر'، وفابريزيو فريدا، الرئيس والرئيس التنفيذي. كما ستنضم إلى فريق القيادة التنفيذية التابع لمجموعة شركات 'إستي لودر' (المشار إليها في ما يلي بـ'إي إل سي').

ستأتي ميريديث خلفاً لكلّ من ألكسندرا تراور (المعروفة بـ'أليكس') في منصب رئيسة قسم الاتصالات العالمية وماريا كريستينا غونزاليس نوغيرا (المعروفة بـ'إم سي')، بصفة رئيسة للشؤون العامة العالمية. ويأتي تعيينها في أعقاب الإعلان بأن أليكس قد اتخذت قرار التقاعد في يونيو بعدما أمضت مسيرة مهنية محترمة في الشركة، وأنه تم اختيار 'إم سي' لتشغل منصب نائبة الرئيس التنفيذي وكبيرة موظفي الاتصالات والشؤون العامة في شركة 'بوبولار'، وهي تكتل للخدمات المالية العالمية تتخذ من بورتوريكو مقراً لها.

وقال فابريزيو فريدا في معرض تعليقه على التعيين: 'لقد حققت فرق الاتصالات العالمية والشؤون العامة العالمية مكانة متقدّمة باستمرار في منظومة عالمية متزايد التعقيد وسريعة التغيّر.' وأضاف: 'سيسمح لنا تعيين ميريديث بمواصلة تعزيز جهودنا لتقديم اتصالات مدروسة وفعالة لعملائنا القيّمين من أصحاب المصلحة العالميين، في الوقت الذي تعمل فيه على إدارة هذه الفرق الموهوبة لبلوغ آفاق جديدة.'

من جانبه، قال ويليام بيه. لودر: 'تساهم خبرات ميريديث العميقة في القطاعين العام والخاص، فضلاً عن قيمها الأساسية وأسلوبها القيادي، في جعلها الشخص المناسب للاضطلاع بهذا الدور الآن.' وأضاف: 'أنا شديد الفخر بالعمل المدهش الذي قامت به فرق الاتصالات العالمية والشؤون العامة لدينا، وأنا على ثقة بأنهم سيكونون في أيد أمينة تحت إشراف ميريديث، مع انضمامها إلى أسرة ’إي إل سي‘.'

وانطلاقاً من دورها الجديد، ستتولى ميريديث إدارة جدول الأعمال الاستراتيجي للاتصالات والشؤون العامة العالمية لشركة 'إي إل سي' لتعزيز وحماية مصالحها التجارية وسمعتها المؤسسية على مستوى العالم، فضلاً عن تعزيز العلاقات لتزويد أصحاب المصلحة الرئيسيين بالقيمة. ستكون ميريديث أيضاً مستشارة استراتيجية لفريق القيادة التنفيذية في 'إي إل سي' ومجلس الإدارة وعائلة لودر حول مجموعة متنوعة من الموضوعات الهامة.

علاوة على ذلك، ستشرف ميريديث على فرق الاتصالات العالمية والشؤون العامة في 'إي إل سي'، مما يعزّز من تأثير هذه الوظائف الهامة في جميع أنحاء الشركة. كذلك، ستقود ميريديث الاستراتيجية وجهود تقديم اتصالات عالمية شاملة ومتكاملة لتعزيز السمعة المؤسسية لشركة 'إي إل سي' وقصة الأعمال الناجحة، إلى جانب بناء القيمة المعنوية للعلامة التجارية وتعزيز المنصات التي تروق للجماهير الرئيسية داخلياً وخارجياً. كما ستقود استراتيجية الشؤون العامة العالمية وجهود إشراك أصحاب المصلحة بهدف الدفع بأهداف أعمال 'إي إل سي' قدماً وبناء رأس المال السمعة والتخفيف من حدة المشاكل بشكل استباقي.

تتمتع ميريديث بخبرة عميقة في العمل الحكومي تشمل مناصب مختلفة لصالح إدارات رئاسية أميركية متعددة. تنضم ميريديث إلى شركة 'إي إل سي' بعدما عملت في البيت الأبيض في إدارة بايدن في منصب المساعدة الخاصة للرئيس ورئيسة هيئة الأركان في مجلس السياسات الداخلية. وخلال إدارة الرئيس أوباما، شغلت ميريديث منصب كبيرة المستشارين لاثنين من رؤساء أركان البيت الأبيض، رام إيمانويل وبيت راوس. كما شغلت منصب نائبة رئيس هيئة الأركان سوزان رايس، التي كانت وقتئذ سفيرة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة. بدأت ميريديث حياتها المهنية بالعمل في البيت الأبيض تحت إدارة كلينتون وفي وزارة الخارجية الأميركية، قبل أن تحصل على درجة الدكتوراه من مركز القانون بجامعة جورجتاون.

قبل عملها في إدارة بايدن، تولّت ميريديث منصب أول رئيسة للاتصالات في 'فوكس ميديا'، أشرفت خلاله على الاتصالات الاستراتيجية والأزمات والعلاقات الإعلامية ضمن شركة إعلامية حديثة متنامية، بما في ذلك شبكات التحرير والإعلانات والاستوديوهات والتدوينات الصوتية (بودكاست). كما تولّت سابقاً إدارة قسم الشؤون العامة في مؤسسة 'إيمرسون كولكتيف' وشغلت منصب الرئيسة العالمية للشؤون العامة في شركة 'بلومبرغ إل بي' ومؤسسة 'بلومبرغ' الخيرية، حيث أدارت جهود توسيع الأعمال وأنشأت وظائف الشؤون العامة والاتصالات في واشنطن ونيويورك وعلى الصعيد العالمي.

وقالت ميريديث ويستر في معرض تعليقها على هذا التعيين: 'يسرّني للغاية الانضمام إلى مجموعة شركات ’إستي لودر‘. لقد قامت كلّ من أليكس وإم سي بعمل رائع على رأس قسم الاتصالات العالمية والشؤون العامة في الشركة وساهمتا في ترسيخ مكانة هذين الفريقين الموهوبين كشركاء تجاريين استراتيجيين.' وأضافت: 'يشرّفني الانتقال إلى هذا الدور الجديد، وأنا متحمسة لمواصلة تعزيز نجاحات هذه الفرق في هذه المنظومة سريعة التطور. وأنا أتطلع إلى التعاون مع فابريزيو وويليام وفريق القيادة التنفيذية بأكمله لتحفيز النجاح الشامل والنمو المتواصل لشركة ’إي إل سي‘.'

لمحة عن مجموعة شركات 'إستي لودر':

تعتبر مجموعة شركات 'إستي لودر' واحدةً من الشركات العالمية الرائدة في مجال تصنيع وتسويق منتجات عالية الجودة للعناية بالبشرة والمكياج والعطور ومنتجات العناية بالشعر. وتباع منتجات الشركة في حوالي 150 بلداً ومنطقة تحت الأسماء التجارية التالية: 'إستي لودر' و'أراميس' و'كلينيك' و'لاب سيريز' و'أوريجينز' و'تومي هيلفيجر' و'إم. إيه. سي.' و'لامير' و'بوبي براون' و'دونا كاران نيويورك' و'دي كي إن واي' و'أفيدا' و'جو مالون لندن' و'بامبل آند بامبل' و'مايكل كورز' و'دارفين' و'توم فورد بيوتي' و'سماش بوكس' و'إرمينجيلدو زينيا' و'أيرين' و'رودين أوليو لوسو' و'لو لابو' و'إديسيون دو بارفان فريديريك مال' و'جلام جلو' و'كيليان باريس' و'بيكا' و'تو فيسد' و'دكتور جارت بلاس'.

ELC-C

ELC-L
يحتوي هذا البيان الصحفي على وسائط متعددة. يمكنكم الاطلاع على البيان كاملاً عبر الرابط الالكتروني التالي:

https://www.businesswire.com/news/home/20210511005345/en/

إن نص اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أما الترجمة فقد قدمت للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنص اللغة الأصلية الذي يمثل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني.

أهم الاخبار



مال واقتصاد

دبي مول يشهد إطلاق أول...
الأحد 13 يونيو 2021
%70 نمو مصنفات الإمارات...
الأحد 13 يونيو 2021
«فيتش» تثبت تصني...
الأحد 13 يونيو 2021