أخبار عاجلة

تعاون بين أبوظبي للاستثمار وهيئتين إسرائيليتين

الخميس 25 فبراير 2021
مال واقتصاد

وقع مكتب أبوظبي للاستثمار اتفاقيات تعاون جديدة مع اثنتين من الهيئات الحكومية الإسرائيلية، بهدف تعزيز وتسريع التعاون بين شركات القطاع الخاص في مجال الاستثمار والابتكار.

وتمثل اتفاقيات التعاون التي وقعها المكتب مع كل من «استثمر في إسرائيل» و«هيئة الابتكار الإسرائيلية» جزءاً من المبادرات الاستراتيجية التي اعتمدها مكتب أبوظبي للاستثمار لفتح آفاق الفرص الاستثمارية أمام القطاع الخاص في كل من إمارة أبوظبي وتل أبيب.

وتعد «استثمر في إسرائيل» المؤسسة المسؤولة عن الترويج للاستثمار في إسرائيل، والتي تأسست تحت إشراف وزارة الاقتصاد والصناعة الإسرائيلية، في حين تعتبر «هيئة الابتكار الإسرائيلية» من الهيئات المستقلة التي تعمل على الترويج للابتكار ودعم النمو الاقتصادي في إسرائيل. وكجزء من هذه الاتفاقيات، سيعمل مكتب أبوظبي للاستثمار مع الهيئتين لتعزيز فرص التعاون لدعم شركات القطاع الخاص في البلدين.

وقال عمير بيرتس، وزير الاقتصاد والصناعة في إسرائيل: يسعدنا في وزارة الاقتصاد والصناعة دعم اتفاقيات التعاون التي وقعتها «استثمر في إسرائيل» و«هيئة الابتكار الإسرائيلية» مع «مكتب أبوظبي للاستثمار». وواثقون أن هذه الجهود المشتركة ستعزز من التعاون الاقتصادي بين إسرائيل والإمارات، وسترتقي بمستوى التعاون بين البلدين.

وقال الدكتور طارق بن هندي، مدير عام مكتب أبوظبي للاستثمار: تستساهم اتفاقيات التعاون مع كل من «استثمر في إسرائيل» و«هيئة الابتكار الإسرائيلية» على تسريع وتيرة الأعمال والفرص المثمرة للشركات في سوقينا. ونحن سعداء بالتقدم الذي أحرزناه منذ لقائنا الأول مع زيفا إيغر وفريق «استثمر في إسرائيل» في الأيام التي أعقبت اتفاق إبراهيم.

تعاون تاريخي

وقال ديفيد ليفلر، المدير العام في وزارة الاقتصاد والصناعة الإسرائيلية: هذا تعاون تاريخي بين المؤسسة المتخصصة بالترويج للاستثمارات الإسرائيلية «استثمر في إسرائيل» و«مكتب أبوظبي للاستثمار»، إذ تتشارك كلتا المؤسستين برؤيتهما المتميزة لإدارة العلاقات التجارية والاستثمارية بين كل من إسرائيل والإمارات. ونحن سعداء بهذه التطورات، ونثق بقدرتنا على المضي قدماً نحو مستقبل أكثر ازدهاراً للطرفين.

فرص كبيرة

قال محمد الشرفاء رئيس دائرة التنمية الاقتصادية أبوظبي: تعتبر تل أبيب وأبوظبي من الرواد في المنطقة في مجالات التكنولوجيا والأبحاث والتطوير، وهناك فرص كبيرة للتعاون عبر مختلف القطاعات التي تركز على الابتكار؛ بما في ذلك التكنولوجيا الزراعية والطب الحيوي، والتصنيع المتقدم. وتمثل اتفاقيات التعاون هذه إنجازات هامة في مسيرة العمل لتعزيز التعاون بين سوقينا لإيجاد حلول تعود بالفائدة على المنطقة بشكل أوسع.

albayan